منبر الصوت العراقي غرفة جميع الاطياف العراقيه

منبر الصوت العراقي غرفة جميع الاطياف العراقيه


    وزير الشباب العراقي: تأخير إقرار الميزانية سيحرمنا استضافة

    شاطر
    avatar
    menbar alsout al3ira8y
    المدير العام

    المساهمات : 637
    تاريخ التسجيل : 14/01/2010
    العمر : 44

    وزير الشباب العراقي: تأخير إقرار الميزانية سيحرمنا استضافة

    مُساهمة  menbar alsout al3ira8y في الأربعاء يناير 20, 2010 7:32 am

    أكد وزير الشباب والرياضة العراقي المهندس جاسم محمد جعفر لـ"العربية.نت" الأحد 10-1-2010 أن تأخير


    قرار موازنة عام 2010 من قبل مجلس النواب سيؤثر كثيراً في مراحل إنجاز مشروع مدينة البصرة الرياضية، وسيضع العراق في موقف محرج بشأن التزاماته في إقامة بطولة "خليجي 21" في موعدها المقرر. وطالب الوزير مجلس النواب التعجيل بإقرار الموازنة مضيفاً "على الوزارة التزامات مالية كبيرة سواء تجاه مشروع مدينة البصرة الرياضية، أو المشاريع الرياضية والشبابية الأخرى"، لافتاً إلى أن وزارة الشباب والرياضة وضعت توقيتات زمنية لإنجاز مشروع مدينة البصرة الرياضية وأي تأخير سيؤثر في مراحل العمل. وأضاف "الميزانية المرصودة لسنة 2010 مبلغ جيد قادر على تغطية جميع متطلبات المدينة في هذه السنة، ولكن تأخير المصادقة حتى ولو لشهر واحد سيؤثر سلباً على إتمام المدينة، وقد نُحرج مع الاخوة في الخليج إذا لم يتم تنفيذ المشروع في المدة المقررة، لذا نطالب الإخوة في مجلس النواب الإسراع في إقرار الميزانية". مشيراً إلى أن "العمل يسير بشكل جيد وننتظر إقرار الميزانية، وعلى مجلس محافظة البصرة تهيئة فنادق وخدمات عامة لـ5 آلاف مدعو وضيف وفنادق البصرة الحالية غير كافية، ونحن على اتصال مع المجلس والمحافظ لتهيئة متطلبات دورة الخليج".
    مدير الشركة المنفذة أكد أنهم لن يستطيعوا المتابعة
    من جانبه قال مدير الشركة المنفذة للمدينة الرياضية في البصرة عبدالله الجبوري، أن تأخر إقرار الميزانية من قبل مجلس النواب يشكل تهديداً حقيقياً لتوقف العمل في المشروع، وتسريح آلاف العاملين في مرافقه. وأضاف الجبوري لـ"العربية.نت" أن "تأخير إقرار الميزانية من قبل مجلس النواب يعني تهديداً حقيقياً بتوقف العمل في مشروع المدينة الرياضية، المعدة لاستضافة فعاليات "خليجي 21" عام 2013". وأوضح أن "المجموعة العاملة غرزت حتى الآن ألف ركيزة بواقع 50 ركيزة في الشهر" لافتاً إلى أن “المصروفات اليومية للمشروع تصل إلى 300 مليون دينار عراقي".وأشار الجبوري إلى أن "الشركة دفعت ما يقارب 62 مليون دولار مقدمة عقود تنفيذ بعض مرافق المدينة، ومنها مبلغ لشركة الخرافي الكويتية التي ستنفذ السياج الخارجي للمدينة ومدرجات الملعب الرئيسي". مبدياً استغرابه "لعدم إقرار الميزانية من قبل مجلس النواب لأسباب سياسية لأن ذلك سيجعل الشركة تركن إلى استخدام احتياطيها من الاحتياجات". وبين أن "ما تمتلكه الشركة من احتياطي سيجعلها تواصل العمل لمدة شهرين فقط، ولكن لن يكون بمقدورها المواصلة بعد ذلك".وكان وزير الشباب والرياضة المهندس جاسم محمد جعفر عقد مؤتمراً صحافيا على هامش دورة كأس الخليج الـ19، شرح فيه إمكانية إقامة النسخة الـ21 في العراق، قبل أن يتم يثبت المؤتمر العام لرؤساء الاتحادات الخليجية والعراق واليمن لكرة القدم في مسقط على هامش دورة كأس الخليج التاسعة عشرة إقامة البطولة في العراق

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء ديسمبر 12, 2017 5:27 am